جامعة دمنهور تشارك فى إنطلاق سلسلة ندوات " أختر كليتك " بمجمع دمنهور الثقافى

 

جامعة دمنهور تشارك فى إنطلاق سلسلة ندوات " أختر كليتك " بمجمع دمنهور الثقافى
 
 
 
 
في ضوء توجيهات فخامة السيد الرئيس / عبد الفتاح السيسي - رئيس الجمهورية
 
بضرورة الترويج للكليات المختلفة وفقاً لحاجة العمل وتشجيع طلاب الثانوية العامة وأولياء الأمور
 
على الإلتحاق بتلك الكليات التطبيقية الغير مألوفة وذلك على هامش إفتتاح "بوابة مصر الرقمية" .
 
وتحت رعاية معالى اللواء أ.ح / هشام آمنه - محافظ البحيرة.
 
شاركت جامعة دمنهور برئاسة الأستاذ الدكتور / عبد الحميد السيد عبد الحميد - نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحوث فى سلسلة ندوات تحت عنوان "أختر كليتك" ،
 
والتي تستمر حتى ١٥ أغسطس ٢٠٢٢ بالقاعة الكبرى بمجمع دمنهور الثقافي بمشاركة ١٤  جامعة حكومية وأهلية آخرى ومن ضمنها الجامعة .
 
أكد الدكتور / عبد الحميد  أهمية هذه السلسلة من الندوات فى توعية طلاب الثانوية العامة بطبيعة الكليات وأقسامها المتوفرة وما تؤهل إليه من مجالات مختلفة
 
وتوعية و توجيه طلاب الثانوية العامة و أسرهم بالطريقة الصحيحة للدخول علي موقع التنسيق  الإلكتروني و الإختيار الدقيق للرغبات و إتباع الخطوات الصحيحة حتي إنهاء تسجيل الرغبات
 
و طباعة الرغبات إضافة إلي توعية الطلاب بالبرامج الجديدة و التخصصات المستحدثة التي تواكب سوق العمل في كليات جامعة دمنهور.
 
أكد اللواء/ هشام آمنة أن التعليم العالي يعد مرحلة محورية هامة في التطور المعرفي للطلاب ويساهم بشكل كبير في النمو الإقتصادي والتنمية من خلال تعزيز الإبتكار
 
وزيادة المهارات العالية ويعتبر وسيلة لتحسين نوعية الحياة ومعالجة التحديات الإجتماعية والعالمية الكبرى وهو أحد المحركات الرئيسية لأداء النمو والإزدهار والقدرة التنافسية للدول.
 
مشيراً سيادته إلى أهمية عقد الندوات والمؤتمرات التثقيفية لأبناء المحافظة من المراحل التعليمية المختلفة للتوعية بآفاق التعليم الجامعي الجديدة والمستحدثة
 
لاسيما الجامعات التكنولوجية والتطبيقية، نظراً لحاجة سوق العمل لمثل هذه المجالات، ودورها فى إحداث نقلة كبيرة فى مستوى التنمية الإقتصادية والإجتماعية بالدولة. 
 
 شهد اليوم الأول حضور جامعة دمنهور وأربع جامعات آخرى  وهى جامعات زويل والمصرية اليابانية وجامعة مصر للمعلوماتية وجامعة الجلالة والإسكندرية ،
 
وسط حضور ومشاركة مكثفة من طلاب الثانوية العامة وأولياء أمورهم  وتفاعل كبير مع منافذ الجامعات المشاركة،
 
حيث تستهدف الندوات حضور ١٤٠٠ طالب وطالبة تقريباً لتلك الندوات يومياً لمدة خمسة أيام.
 
وقد عبر الحاضرين من الطلاب وأولياء الأمور عن سعادتهم لعقد مثل هذه الندوات على أرض محافظة البحيرة، مؤكدين أن هذه الندوات بمثابة نقطة إنطلاق نحو تحقيق أقصى إستفادة
 
من مرحلة التعليم الجامعي نظراً لدورها فى تحديد المستقبل العلمي والمهني لهم فى عصر يشهد تطورات هائلة فى مجالات العلم وميادين العمل .
 
 
 
 
 
 
 
أخر تحديث للصفحة : 11/08/2022 04:13 PM
عدد القراءات : 371