السيرة الذاتية
بيان الحالة العلمية والوظيفية
والإنتاج العلمي
  جامعة دمنهور
كلية التربية بدمنهور
 قسم أصول التربية
 
 
السيرة الذاتية
بيان الحالة العلمية والوظيفية
والإنتاج العلمي
 
للأستاذ الدكتور
سامي فتحي عمارة
أستاذ ورئيس قسم أصول التربية
 
أولاً : بيانات عامة :
الاسم 
سامى فتحى عمارة .
الدرجة العلمية 
دكتوراه الفلسفة في  التربية .
الوظيفة الحالية 
أستاذ ورئيس قسم أصول التربية بكلية التربية جامعة دمنهور . 
مجال التخصص العام
ج أصول التربية . 
مجال التخصص الدقيق اجتماعيات التربية . 
عنوان العمل 
جمهورية مصر العربية , محافظة البحيرة ، دمنهور ، كلية التربية ، قسم أصول التربية . 
الديانة 
ج مسلم .
تاريخ الميلاد 
23 – 11 – 1962 
الجنسية 
مصري .  
الحالة الاجتماعية 
متزوج ويعول 
عنوان السكن 
ج جمهورية مصر العربية ، البحيرة ، كوم حمادة . 
تليفون 
ج 3680052/045
موبايل 
01069599207
تليفون العمل 
3316502/045/002
فاكس الكلية 
ج (045) 3320268
البريد الإلكترونى 
ج  Samyomara2016@gmail.com
 
 
 
ثانياً : الدرجات العلمية:
الدرجة العلمية الأولى : 
اسم الدرجة 
بكالوريوس في  العلوم والتربية . 
مجال التخصص 
الرياضيات . 
الكلية والجامعة 
كلية التربية – جامعة الإسكندرية . 
تاريخ الحصول على
  1984
التقدير العام 
جيد جداً مع مرتبة الشرف . 
الدرجة العلمية الثانية : 
اسم الدرجة 
الدبلوم الخاص في التربية ( تمهيدي ماجستير ) . 
مجال التخصص 
أصول التربية . 
الكلية والجامعة 
كلية التربية – جامعة الإسكندرية . 
تاريخ الحصول على
  1988
التقدير العام 
ج جيد 
الدرجة العلمية الثالثة : 
اسم الدرجة 
ماجستير في  التربية . 
مجال التخصص 
أصول التربية . 
الكلية والجامعة 
كلية التربية – جامعة الإسكندرية . 
تاريخ الحصول على 
1993
عنوان الرسالة 
واقع المباني المدرسية ومدي وفائها بأغراض العملية التعليمية بمحافظة البحيرة . 
التقدير العام 
جيد جداً . 
الدرجة العلمية الرابعة : 
اسم الدرجة 
دكتوراه الفلسفة في  التربية " أصول التربية " . 
مجال التخصص الدقيق 
اجتماعيات التربية . 
الكلية والجامعة 
كلية التربية – جامعة الإسكندرية . 
تاريخ الحصول على 
1998
عنوان الرسالة 
تطوير التعليم الثانوي الزراعى في  ضوء متطلبات التنمية الريفية المتكاملة " دراسة تحليلية " . 
 
ثالثاً : التدرج الوظيفي :
معيد بقسم أصول التربية بكلية التربية بدمنهور ، جامعة الإسكندرية اعتباراً من 28/4/1985 حتى 6/7/1993 . 
مدرس مساعد بقسم أصول التربية بكلية التربية بدمنهور ، جامعة دمنهور اعتباراً من 7/7/1993 حتى 26/10/1998 . 
مدرس بقسم أصول التربية بكلية التربية بدمنهور ، جامعة دمنهور اعتباراً من 27/10/1998 حتى 
 27 /  11 / 2006 . 
أستاذ مساعد بقسم أصول التربية بكلية التربية بدمنهور ، جامعة دمنهور اعتباراً من 28/11/2006 حتى 24/12/2011
أستاذ ورئيس قسم أصول التربية بكلية التربية بدمنهور , جامعة دمنهور إعتباراً من 25/12/2011 حتى الآن 
رابعاً : الإنتاج العلمي : 
رقم اسم البحث بيانات النشر ملاحظات
1 معوقات التنمية المهنية لأعضاء هيئة التدريس بكليات جامعة الإسكندرية من وجهة نظرهم مؤتمر التنمية المهنية لأستاذ الجامعة في عصر المعلوماتية, مركز تطوير التعليم الجامعي جامعة عين شمس نوفمبر1999 منفرد
2 بعض التجارب التربوية المعاصرة في مجال مدارس الفصل الواحد للفتيات وإمكانية الاستفادة منها في تطوير التجربة المصرية مجلة التربية المعاصرة العدد 56, ديسمبر2000 منفرد
3 المتطلبات الصحية والأمنية لطفل الروضة ودور معلمة رياض الأطفال في تحقيقها مجلة العلوم التربوية العدد الرابع أكتوبر 2002 منفرد
4 إدراك أعضاء هيئة التدريس لمتطلبات الاعتماد وضمان الجودة والصعوبات التي تواجه تطبيقه بمؤسسات التعليم العالي في مصر(دراسة ميدانية) مؤتمر تطوير أداء الجامعات العربية في ضوء معايير الجودة ونظم الاعتماد مركز تطوير التعليم الجامعي جامعة عين شمس 2005 مشترك مع أ.د./ عادل السعيد البنا ـ أستاذ ورئيس   قسم علم النفس التعليمي وعميد كلية التربية بدمنهور 
5 الدور التربوي للأسرة في الوقاية من الإعاقة دراسة تحليلية من المنظور الإسلامي المؤمر السنوي الثاني للمركز العربي للتعليم والتنمية , الأطفال العرب ذوي الاحتياجات الخاصة ( الواقع وآفاق المستقبل القاهرة , 16ـ 18 يوليو 2006 منفرد
6 دراسة مقارنة لخبرات بعض الدول في تحويل الجامعة إلى منظمة تعلم وإمكانية الإفادة منها مصر دراسات في التعليم الجامعي العدد التاسع عشر ديسمبر 2008 مشترك
7 متطلبات تهيئة مدارس التعليم الأساسي بمحافظة البحيرة لتطبيق الاعتماد وضمان الجودة ( دراسة ميدانية ) مجلة كلية التربية بالزقازق العدد 64 , يوليو 2009 مشترك
8 دور أستاذ الجامعة في تنمية قيم المواطنة لمواجهة تحديات الهوية الثقافية ( جامعة الإسكندرية كنموذج) مستقبل التربية العربية العدد64 يونيه 2010 منفرد
9 الشراكة بين كليات التربية ومدارس التعليم العام وسبل تفعيلها من وجهة نظر أساتذة الكلية والقيادات التعليمية ( دراسة تقويمية) مجلة تربية  الاسكندرية المجلد الحادي والعشرون ع 1 , 2011 منفرد
10 تصور مقترح لأدوار معلم المدرسة الابتدائية في ضوء تحديات مجتمع المعلوماتية مجلة كلية التربية بدمنهور مجلد 243, 2011 منفرد
11 تصور مقترح لتفعيل العلاقة بين التعليم الفني وسوق العمل في مصر في ضوء تجارب بعض الدول المتقدمة مستقبل التربية العربية 2/2012 منفرد
 
خامساً : قائمة بمجمل الإشراف على رسائل الماجستير والدكتوراة في التربية ( قسم أصول التربية )   :
م اسم صاحب الرسالة عنوان البحث
1 مبروك عطية نماذج إدارة الجودة الشاملة ومتطلبات تطبيقها بمدارس التعليم العام , ماجستير 
2 محمد عبد الحكيم هلال نظام تقويم أداء الطالب في كلية التربية بدمنهور ـ جامعة الإسكندرية " دراسة تقويمية" ماجستير
3 عمرو حمدي بسيوني التعاون بين مراكز الشباب والمدارس الثانوية بمحافظة البحيرة ( واقعه وسبل تفعيله) ماجستير
4 إيمان السيد إبراهيم بعض الاتجاهات المعاصرة في مجال تدريب موجهات رياض الأطفال وإمكانية الإفادة منها في مصر  , ماجستير
5 عادل اللمسي تطوير مدارس تعليم الفتيات الريفيات بمصر في ضوء خبرات بعض الدول , ماجستير
6 محمد عبد الحكيم هلال التخطيط لإنشاء كلية تكنولوجيا بمحافظة البحيرة , دكتوراه
7 مبروك علي عطية الاعتماد المهني لقيادات الإدارة التعليمية والمدرسية بمصر في ضوء خبرات بعض الدول ,دكتوراه
8 شعبان أحمد هلل مجتمعات التعلم لمدارس التعليم العام بمصر,دراسة تحليلية,دكتوراه
9 ياسمين يوسف عبد الرحمن الثقافة التنظيمية الداعمة لتطبيق الجودة بمدارس التعليم العام بمحافظة البحيرة , دراسة تحليلية 
10 سهام ساري متطلبات تحقيق التنافسية في بعض مجالات التعليم الجامعي المصري
11 إيمان سامي السياسة التعليمية لرياض الأطفال في مصر على ضوء الاتجاهات العالمية المعاصرة
12 أمل جاد دور كليات التربية في تنمية بعض القيم لدى طلابها في ضوء التغيرات المجتمعية المعاصرة
13 شريف مصطفى محمد زين الدين التدريب الإلكتروني لمديري مدارس التعليم الأساسي في مصر في ضوء خبرات بعض الدول
14 محمود عبده محمود الحلبي   تحسين أداء إدارة المناطق الأزهرية باستخدام مدخل إعادة هندسة العمليات الإدارية  
15 محمد علي خميس واقع تدريب أعضاء هيئة التدريس بالجامعات الليبية (دراسة تقويمية)
16 إيمان جابر محمد المحاسبية التعليمية وعلاقتها بالالتزام التنظيمي لدى معلمي المرحلة الثانوية العامة بمصر , ماجستير
 
 
 
سادساً : الأنشطة العلمية والتطبيقية في  الكلية :
1ـ أمين مجلس قسم أصول التربية من عام 2006 حتى 2007 ومن أول 2009 حتى 2011 
2ـ رئاسة أسرة الشروق من عام 2008 إلى 2011 . 
3ـ رائد معلمى المستقبل عام 2011 ، 2012 . 
4ـ مقرر لجنة التعليم الابتدائى في  " ندوة التربية العملية " المشكلات والحلول " التى عقدت في  الكلية بتاريخ 23/9/2008م .  
5ـ المشاركة في  فعاليات المؤتمر العلمى الأول لكلية التربية بدمنهور – جامعة الإسكندرية عام 2007م 
     الذى خصص لتطوير برامج إعداد المعلم . 
6ـ المشاركة في  برنامج تدريب نظار المدارس الذى عقد بكلية التربية بدمنهور في  عام 2007 . 
7ـ المشاركة في  دورات إعداد معلمى محو الأمية التى عقدت بكلية التربية بدمنهور في  عامى 2006م – 2007م .    
8ـ المشاركة في  عضوية لجنة الدراسات العليا والبحوث في  الأعوام 2009 إلى 2010 .
9ـ المشاركة في  عضوية لجنة شئون التعليم والطلاب في  الفترة من 2011 وحتى الآن . 
10ـ المشاركة في  عضوية لجنة المكتبات ( اللجان المنبثقة من مجلس الكلية) في  الفترة من 2006 إلى2008 .   
11ـ المشاركة في  لجان الكلية لتقويم المعلمين والعملية التعليمية بمحافظة البحيرة . 
12ـ المشاركة في الملتقى الأول للجامعات المصرية لمحو الأمية بالمحافظات المصرية مايو 2004 تحت 
     رعاية السيد الأستاذ الدكتور / وزير التعليم العالي والدولة للبحث العلمي . 
13ـ المشاركة في ورشتي عمل حول " مهارات إعداد خطة البحث وبحوث الترقية وكذا " مهارات كتابة تقرير البحث " بمركز تطوير التعليم الجامعي بجامعة عين شمس ، مايو 2004م .    
14ـ مناقشة عديد من  رسائل الماجستير والدكتوراة ببعض كليات التربية ( بالإسكندرية ـ طنطا ـ المنوفية ـ دمنهور ـ العريش )  
15ـ المشاركة في الدورة التخصصية " تقويم أداء الطالب الجامعي " بمركز تطوير التعليم الجامعي بجامعة عين شمس ، مايو 2004م      
16ـ عضو اللجنة التنفيذية لمشروعات تطوير كليات التربية " التدريب الميداني " بدءاً من أغسطس 2005وحتى يوليو 2006م . 
17ـ المشاركة في البرنامج التدريبي لتأهيل المعلمين الجدد وأوائل الخريجين .
18ـ رئاسة وحدة التدريب بالكلية . 
19ـ منسق الجودة بقسم أصول التربية . 
20ـ رئاسة لجنة الجهاز الإداري بوحدة ضمان الجودة والاعتماد بالكلية . 
21ـ رئاسة أسرة معلمي المستقبل عام 2012,2011
22ـ المشاركة في فريق إعداد الدراسة الذاتية لكلية التربية ـ جامعة دمنهور
23ـ المشاركة في فريق إعداد الخطة الاستراتيجية لكلية التربية ـ جامعة دمنهور 2015/2016
24ـ المشاركة في ورشة عمل قسم أصول التربية بشأن الخطة الاستراتيجية لجامعة دمنهور 2016ـ2020
سابعاً : المشاركة في  المؤتمرات العلمية :
1- المشاركة بالحضور والمناقشة في  مؤتمر الإسكندرية السادس لمحو الأمية وتعليم الكبار الذى نظمته المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم بالإسكندرية . 
2- المشاركة بالحضور والمناقشة في  مؤتمر ريادة تعليم الفتاة ، الذى نظمته محافظة البحيرة بالتعاون مع كلية التربية بدمنهور في  فترة من 4/5/1997 حتى 7/5/1997 . 
3- المشاركة بالحضور والمناقشة في  مؤتمر تطوير نظم إعداد المعلم العربي وتدريبيه مع مطلع الألفية الثالثة ، كلية التربية ، جامعة حلوان في  الفترة من 26/27 مايو 1999م . 
4- المشاركة ببحث في مؤتمر التنمية المهنية لأستاذ الجامعة في  عصر المعلوماتية عين شمس نوفمبر 1999م معوقات التنمية المهنية لأعضاء هيئة التدريس بكليات جامعة الإسكندرية من وجهة نظرهم دراسة ميدانية . 
5- المشاركة بالحضور والمناقشة في  مؤتمر التعليم الذاتى وتحديات المستقبل في  الفترة من 11 – 12 مايو 2003 ، كلية التربية ، جامعة طنطا . 
6- المشاركة بالحضور والمناقشة في  المؤتمر العلمي الرابع للمركز القومى للبحوث التربوية والتنمية بعنوان " التنمية المهنية للعاملين في  حقل التعليم قبل الجامعة " رؤى مستقبلية " في  الفترة من 18 – 20 مايو 2003 . 
7- المشاركة بالحضور والمناقشة في  المؤتمر القومى الثانى " البيئة وصحة المجتمع " في  الفترة من 21 – 22 أكتوبر 2003 كلية التربية ، جامعة المنوفية . 
8- المشاركة بالحضور والمناقشة في  مؤتمر مركز الدراسات المعرفية ، بعنوان آفاق الإصلاح التربوى في  مصر ، كلية التربية ، جامعة الإسكندرية ، في  الفترة من 2 – 3/10/2004 . 
9- المشاركة بالحضور والمناقشة في  المؤتمر القومى السنوى الحادي عشر العربي الثالث بعنوان ( التعليم الجامعي العربي : آفاق الإصلاح والتطوير ) في  الفترة من 18 – 19 ديسمبر 2004م ، بدار الضيافة ، جامعة عين شمس . 
10- المشاركة بالحضور والمناقشة في  المؤتمر العلمي العاشر بعنوان " التعليم الفنى والتدريب – الواقع والمستقبل " في  الفترة من 10 – 11 مايو 2005 بكلية التربية بطنطا – جامعة طنطا . 
11- المشاركة ببحث بعنوان إدراك أعضاء هيئة التدريس لمتطلبات الاعتماد وضمان الجودة والصعوبات التى تواجه تطبيقه بمؤسسات التعليم العالى في  مصر ( دراسة ميدانية ) في  المؤتمر القومى الثاني عشر ( العربي الرابع ) بعنوان تطوير أداء الجامعات العربي في  ضوء معايير الجودة الشاملة ونظم الاعتماد ، بدار الضيافة ، جامعة عين شمس ، في  الفترة من 18 – 19/12/2005 
12- المشاركة ببحث بعنوان " الدور التربوى للأسرة في  الوقاية من الإعاقة " ( دراسة تحليلية من المتطور الإسلامى المؤتمر السنوى الثاني للمركز العربي للتعليم والتنمية ، الأطفال العرب ذوى الاحتياجات الخاصة ، الواقع وآفاق المستقبل ، 2006 . 
13- المشاركة بالحضور والمناقشة في  المؤتمر العلمي الأول بعنوان " دور التربية في  مواجهة العنف والإرهاب " بكلية التربية بتفهنا الأشراف ، جامعة الأزهر في  الفترة من 9 – 10/4/2006 
14ـ المشاركة في الإعداد والتنظيم للمؤتمر العلمي السنوي لكلية التربية والتنمية البشرية ( الواقع والمأمول) في الفترة من 15/5/2013 وحتى 16/5/2013   
15ـ المشاركة بالحضور والمناقشة في فعاليات المؤتمر العلمي السنوي لكلية التربية جامعة دمنهور 
  ( الاتجاهات المستقبلية للتقويم التربوي وجودة التعليم ) في الفترة من 23/8/2014 وحتى 25/8/2014
 
ثامناً : أنشطة علمية وتطبيقية خارج الجامعة :
أ- المحاضرات :- 
إلقاء العديد من المحاضرات بمدارس التعليم العام بمحافظة البحيرة عن ( التعليم النشط ، التعليم التعاوني ، برنامج الجودة في  المدارس ، مواصفات القيادة الناجحة ) . 
1- المشاركة بمحاضرات في  الدورات التدريبية لمركز النيل للإعلام بدمنهور بعض المشكلات المجتمعية مثل الأمية وكيفية التغلب عليها . 
2- محاضرة عن القيم السائدة في  المجتمع " في البرنامج التدريبي لمؤسسة الثقافة العمالية بالبحيرة عن التحديات التى تواجه العاملين في  بعض المؤسسات العمالية بتاريخ 17/12/2007 . 
3- المساهمة بإلقاء المحاضرات وورش العمل ببرنامج تحسن التعليم التابع للبنك الدولى والاتحاد الأوربى بمحافظة البحيرة . 
4- المشاركة في  الدورات التدريبية لأعداد المعلم الجامعي بكلية التربية بدمنهور – جامعة الإسكندرية . 
5- المشاركة في  برامج تدريب المعلمين والنظار والمدرسين الأوائل والإدارة الوسطى بكلية التربية في  الفترة من 13/7/2007 حتى 15/8/2008 . 
6- المشاركة في  العديد من الدورات التدريبية للترقى لمستويات القيادة الوسطى والعليا بالجهاز المركزى للتنظيم والإدارة بالبحيرة . 
7- المشاركة في  العديد من الدورات التدريبية لتدريب معلمي ومديرى التعليم الأزهرى بمركز التدريب الرئيسي للمعاهد الأزهرية بمحافظة البحيرة بمدينة دمنهور . 
8- المشاركة في  الدورات التدريبية لتدريب المعلمين ونظار المدارس والمديرين وإلقاء العديد من المحاضرات وورش العمل بمركز التدريب الرئيسي . 
9- إلقاء العديد من المحاضرات والمشاركة في  العديد من الندوات التابعة ( للهيئة العامة لمحو الأمية وتعليم الكبار – الثقافة العمالية – مركز النيل للإعلام ... ) . 
10- محاضرة عن الأمية وعلاقتها بالزيادة السكانية " في  البرنامج التدريبي المقدم للعاملين بالوحدات المحلية ، ومعلمي محو الأمية بالبحيرة 
11- محاضرة عن " أخلاقيات مهنة التعليم " تابعة لمشروع تطوير برامج التدريب الميداني ، كلية التربية بدمنهور . في  يوم 6/4/2006 . 
12ـ المشاركة كمدرب في البرنامج التدريبي " المنهج المطور لرياض الأطفال " في الفترة من       17/7/2011إلى 29/9/2011
ب- الندوات :- 
1- المشاركة في  الندوة العلمية الرابعة لقسم أصول التربية بعنوان " التعليم المصرى ... إلى أين ؟ " يوم الثلاثاء 19 أبريل 2005 كلية التربية – جامعة طنطا . 
2- المشاركة في  الندوة العلمية الأولى لقسم علم النفس بعنوان "مشكلات البحث التربوى " يوم السبت 13/5/2006 – كلية التربية – جامعة الإسكندرية . 
 
ج- الدورات التدريبية :- 
1- المشاركة في  الدورة التدريبية المقامة بكلية التربية بدمنهور والتابعة لمركز ضمان الجودة والاعتماد بعنوان " إستراتيجية جودة التعليم والتقييم الذاتى للمؤسسات التعليمية " يوم الأربعاء الموافق 22/12/2004 . 
2- المشاركة كمدرب في  الدورة التدريبية بكلية التربية بدمنهور – جامعة الإسكندرية والتابعة لمشروع تطوير برامج التدريب الميداني في  الفترة من 1 – 6/4/2006 . 
3- دورة اللغة الإنجليزية ( مركز اللغة الإنجليزية للأغراض الخاصة – جامعة الإسكندرية ).
4- دورة الحاسب الآلى بمركز خدمة المجتمع - جامعة الإسكندرية. 
5- الحصول على الدورات الآتية مركز تنمية قدرات أعضاء هيئة التدريس – جامعة الإسكندرية . 
- أخلاقيات وآداب المهنة 2004 . 
- مهارة الاتصال الفعال 2005. 
- اتخاذ القرار وحل المشكلات 2005. 
- الاعتماد وضمان الجودة . 
- الساعات المعتمدة . 
- التدريس باستخدام التكنولوجيا .
- إدارة الوقت 
6- المشاركة في  دورات الحاسب الآلى التابعة لمشروع تدريب أعضاء هيئة التدريس ومعاونتهم والعاملين على تقنيات المعلومات والاتصالات بجامعة الإسكندرية والتى عقدت بمعمل كلية التربية بدمنهور جامعة الإسكندرية. 
* وبيانها كالتالى : 
- دورة في  المفاهيم الأساسية لتكنولوجيا المعلومات . 
- دورة في  استخدام الحاسوب والتعامل مع الملفات . 
- دورة في  معالجة النصوص ( word ) . دورة في  معالجة جداول البيانات ( Excel ) .
- دورة في  العروض التقديمية ( Power point ) . دورة في  قواعد البيانات . 
- دورة في  المعلومات وتكنولوجيا الاتصالات . دورة في  مقدمة عن حماية وصيانة الحاسوب الشخصي
7- دورة التقويم الذاتي المؤسسي لمؤسسات التعليم العالي، في الفترة من 5/12/2010 إلى 9/12/2010 .
8- دورة للتدريب على كيفية تطبيق نظام الكنترول على نظم المعلومات الإدارية 5/7/2012 
د- ورش العمل :- 
1- حضور ورشة عمل بعنوان " مهارات إعداد خطة البحث وبحوث الترقية ، التابعة بمركز تطوير التعليم الجامعي ، جامعة عين شمس  . 
2- حضور ورشة عمل بعنوان " مهارات كتابة تقرير البحث " ، التابعة لمركز تطوير التعليم الجامعي ، جامعة عين شمس  . 
3- اللقاء التنويري وورش العمل الخاصة بإعداد مدريين على قواعد وإجراءات تطبيق اختيارات كادر المعلمين يوم الخميس 21/5/2009 بمقر المركز بالمقطم . 
تاسعاً : الكتب المشارك في  إعدادها :
1- مبادئ التربية ، مكتبة فكر زاد دمنهور ، 2004 بالاشتراك مع د/ محمود مصطفي  الشال . 
2- نظم التعليم الابتدائى ، مكتبة الجمهورية ، 2004 بالاشتراك مع أ. د. إسماعيل دياب 
3- الأصول الاجتماعية للتربية ، مكتبة البحيرة بدمنهور ، 2008م بالاشتراك مع د/ فتحى دروش عشيبة 
4- التنشئة الاجتماعية ، مكتبة فكر زاد ، دمنهور ، 2006م .
5- التربية المقارنة ، مكتبة الجمهورية ، 2008 بالاشتراك مع أ. د. / عنتر لطفي  محمد.
6- مهنة التعليم وأدوار المعلم ، مكتبة فكر زاد ، دمنهور 2009 بالاشتراك مع د/ محمود مصطفي  الشال . 
7- الاعتماد وضمان الجودة، مكتبة كوبى هاوس ، دمنهور، 2011 
عاشراً : ملخصات البحوث العلمية  :
البحث الأول
معوقات التنمية المهنية لأعضاء هيئة التدريس بكليات جامعة الإسكندرية
                                   من وجهة نظرهم 
ملخص البحث : ـ 
يعد عضو هيئة التدريس من أهم الركائز الأساسية لتطوير منظومة التعليم الجامعي , فهو الذي يكسب جميع المدخلات التعليمية الفاعلية المطلوبة لتحقيق الأهداف المنشودة , ومن ثم يتوقف عليه ـ إلى حد كبير ـ مدى قدرة الجامعة على القيام بوظائفها .
ونظراً للتطورات السريعة وخصوصاً في المجال المعرفي وغير ذلك من الأمور التي تتطلب التنمية المهنية لأعضاء هيئة التدريس . إلا أن هناك تقارير ودراسات عديدة أشارت إلى وجود بعض المعوقات التي تواجه أعضاء هيئة التدريس أثناء ممارسة أدوارهم الجامعية , وتعوق تنميتهم مهنياً . لذا فإن الأمر يتطلب التعرف على أهم المعوقات التي تواجه عضو هيئة التدريس وتعوق تنميته مهنياً , وتقديم مجموعة من السبل المقترحة لعلاج تلك المعوقات . 
  ولتحقيق ذلك تم استخدام المنهج الوصفي بأسلوبي المسح والتحليل وذلك من خلال إستبانة تتضمن بعض المعوقات التي تواجه أعضاء هيئة التدريس , وقد بلغ حجم العينة ( 418) عضوهيئة التدريس بالكليات جامعة الاسكندرية ,  وقد استخدم الباحث المعالجات الإحصائية المناسبة التي أسفرت عن مجموعة من النتائج منها ما يلي : ـ 
ــ زيادة الأعباء التدريسية التي يطلب من عضو هيئة التدريس القيام بها 
ــ نظم الامتحان والكنترول ترهق أعضاء هيئة التدريس .
ــ عدم متابعة عضو هيئة التدريس لما يستجد من طرائق التدريس ونظرياته .
ــ عدم وجود حسب آلي يتصل ببنوك المعلومات .
ــ قلة توفير فرص للتدريب على استخدام التقنيات الحديثة مثل الكمبيوتر .
ــ قلة عقد دورات تدريبية لإتقان بعض اللعات الأجنبية .
ــ قلة الخامات والأدوات اللازمة لإجراء البحوث العلمية الخاص بأعضاء هيئة التدريس .
ــ عدم التنسيق بين الأجهزة البحثية والمؤسسات الإنتاجية والخدمية .
   وفي ضوء هذه النتائج تم تقديم مجموعة من التوصيات والمقترحات من بينها : ـ 
عقد دورات تدريبية مستمرة لأعضاء هيئة التدريس للتدريب على استخدام التقنيات الحديثة المرتبطة بتكنولوجيا التعليم , وإتقان بعض اللغات الأجنبية , وتوفير الدعم المادي اللازم للبحث العلمي والاستفادة من الاتجاهات والخبرات العالمية والقومية في مجال التنمية المهنية لأعضاء هيئة التدريس .
 
 
 
 
 
البحث الثاني
بعض التجارب التربوية المعاصرة في مجال مدارس الفصل الواحد للفتيات وإمكانية الاستفادة منها في تطوير التجربة المصرية
ملخص البحث : ـ 
    على الرغم  من أهمية الدور الذي تلعبه مدارس الفصل الواحد لتعليم الفتيات في سد منابع الأمية والارتقاء بتعليم الإناث وتكوين شخصياتهم والاسهام في التعلب على مشكلة الهدر بالتعليم الأساسي , إلا أنه توجد بعض الدراسات والتقارير التي أشارت إلى انخفاض كفاءة تلك المدارس وعدم تحقيقها لمعظم أهدافها . 
   ومن منطلق وجود عدد من التجارب التربوية الناجحة لبعض الدول المتقدمة والنامية في هذا المجال لذا فإن الأمر يتطلب ضرورة التعرف غلى هذه التجارب وإمكانية الافادة منها في تطوير مدارس الفصل الواحد للفتيات بمصر لذا أمكن معالجة مشكلة البحث في التساؤلات الآتية : ـ 
التساؤل الأول : ـ ما أبرز جوانب القوة والضعف بمدارس الفصل الواحد للفتيات بمصر ؟ 
التساؤل الثاني : ـ ما التجارب التربوية المعاصرة في مدارس الفصل الواحد ؟ وما أهم ما تتضمنه من منطلقات وركائز أساسية ؟ 
التساؤل الثالث : ـ ما السبل والا جراءات التي يمكن اقتراحها لتطوير بعض جوانب العملية التعليمية بمدارس الفصل الواحد للفتيات في ضوء ما يسفر عنه  تحليل كل من الواقع وتجارب بعض الدول الناجحة ؟ 
     ولتحقيق ذلك تم استخدام المنهج الوصفي بأسلوب المسح والتحليل . وقد توصلت الدراسة إلى أن مدارس الفصل الواحد بمصر تواجه قصور في شتى أبعادها التعليمية .
    وفي ضوء ذلك ومن خلال إمكانية الإفادة من تجارب بعض الدول تم وضع مجموعة من السبل والإجراءات لتطوير مدارس الفصل الواحد بمصر , منها ما يلي : ـ 
ــ التركيز على التعلم للعمل وذلك عن طريق إدماج الدراسات في سوق العمل ومؤسسات الانتاج .
ــ الاتجاه إلى منح المعلمة شهادات مجددة أثناء الخدمة ( رخصة مزاولة المهنة )
ــ وضع مناهج خاصة لتلك المدارس مختلفة عن مناهج المدرسة الابتدائية .
ــ فتح شعب بجميع كليات التربية والتربية النوعية لإعداد معلمات لمدارس الفصل الواحد .
ــ وضع خريطة تعليمية للاحتياجات الحقيقية لمدارس الفصل الواحد . 
 ــ تطبيق الإدارة الذاتية بمدارس الفصل الواحد .
 
 
 
 
 
 
 
 
 
البحث الثالث
المتطلبات الصحية والأمنية لطفل الروضة ودور معلمة رياض الأطفال في تحقيقها
ملخص البحث :
       تزايد الاهتمام في الآونة الأخيرة بمرحلة الطفولة فضلاً عن إعطاء مزيد من الإهتمام بالتربية الصحية المدرسية . إلا أن هناك العديد من الإنتقادات قد وجهت إلي تأدية المدرسة لدورها نحو تحقيق التربية الصحية وخصوصاً لمعلمات رياض الأطفال .
       لذا استهدف هذا البحث تحديد أهم الممارسات التي ينبغي أن تقوم بها معلمة رياض الأطفال لتحقيق المتطلبات الصحية والأمنية لطفل الروضة ، وتشخيص أبرز المعوقات التي تعوق المعلمة عن أداء دورها تجاه تحقيق التربية الصحية وتقديم مجموعة من السبل المقترحة لعلاج تلك المعوقات .
      ولتحقيق ذلك تم استخدام المنهج الوصفي وذلك من خلال تطبيق استبانة علي عينة قوامها (644) من أعضاء الجهاز الإداري والفني بالمدارس الحكومية والخاصة .
       وقد استخدم الباحث المعالجات الإحصائية والتي تمثلت في التكرارات والنسب المئوية والوزن النسبي ودلالة كا2 . وقد توصل البحث إلي النتائج الأتية :ـ
-  لا توجد فروق ذات دلالة إحصائية بين آراء فئتي عينة الدراسة لجميع الممارسات التي يتعين أن تقوم بها معلمة رياض الأطفال . باستثناء بعض الممارسات وجد أن هناك فروق ذات دلالة إحصائية لصالح المدارس الخاصة وهي :ـ 
* إبلاغ الوالدين بالحالة الصحية للأطفال والتعاون معهم في حل مشكلاتهم الصحية . 
* توضح المعلمة للأطفال أن هناك آداب وتعليمات يجب أن تتبع أثناء استخدام وسائل المواصلات .
- إتفاق آراء غالبية أعضاء الجهاز الإداري والفني بالمدارس الحكومية والخاصة حول غالبية المعوقات والتي من بينها :ـ 
* قصور الدور الذي تؤديه الأسرة في التثقيف الصحي للطفل .
* تدني الوعي بأهمية الثقافة الصحية ودورها في التنشئة الصحية للطفل .
* هناك مجموعة من المعوقات تتعلق بالنظام التعليمي وعناصره .
* وفي ضوء هذه النتائج تم تقديم مجموعة من السبل المقترحة لزيادة فاعلية دور معلمة رياض الأطفال تجاه تحقيق المتطلبات الصحية والأمنية لطفل الروضة . من أبرزها :ـ
- توفير دورات تدريبية مستمرة للمعلمات تتعلق بالنواحي الصحية والأمنية .
- إعداد برامج لتنمية الوعي الصحي وعوامل الأمان .
- إقامة ندوات تتناول بعض المشكلات الصحية للأطفال .
- أن تتخذ التدابير الكافية لضمان بيئة مدرسية صحية .
- إصدار دليل لمعلمة رياض الأطفال يحتوي علي أهداف التربية الصحية إجرائياً وأهم الأنشطة والممارسات التي ينبغي أن تقوم بها .
 
 
البحث الرابع
إدراك أعضاء هيئة التدريس لمتطلبات الإعتماد وضمان الجودة والصعوبات التي تواجه تطبيقه بمؤسسات التلعيم العالي في مصر [ دراسة ميدانية ]
ملخص البحث :
إذا كانت وزارة التعليم العالي في طريقها لتطبيق نظام الإعتماد وضمان الجودة في مؤسسات التعليم العالي في مصر فلابد من أن نعرف رؤية أعضاء هيئة التدريس لمتطلبات الإعتماد الأكاديمي والصعوبات التي قد تواجه تطبيقه .
 لذا يمكن تلخيص مشكلة البحث في التساؤلات الآتية :   
أ . ما مدى إدراك المتطلبات اللازم توافرها لنجاح تطبيق الاعتماد وضمان الجودة بمؤسسات التعليم العالي بمصر من وجهة نظر أعضاء هيئة التدريس ؟ 
ب . ما الصعوبات المتوقعة التي يمكن أن تواجه تطبيق نظام الاعتماد وضمان الجودة بمؤسسات التعليم العالي بمصر من وجهة نظر أعضاء هيئة التدريس ؟   
ج . ما مدى اختلاف أراء أعضاء هيئة التدريس حول المتطلبات والصعوبات باختلاف جهة الحصول علي الدكتوراة ( داخل الوطن / خارج الوطن ) .
د . ما مدى إختلاف آراء أعضاء هيئة التدريس حول المتطلبات والصعوبات المتوقعة باختلاف الدرجة العلمية ( أستاذ / أستاذ مساعد / مدرس ) .
    وقد تم تطبيق أداة البحث ( إستبانة ) علي عينة قدرها 177 عضواً من أعضاء هيئة التدريس . وقد تمت المعالجة الإحصائية للبيانات باستخدام برنامج الحزم الإحصائية للعلوم الإجتماعية الإصدار الحادي عشر (1105 SPSS ) وذلك باستخدام أساليب الإحصاء الوصفي لحساب المتوسطات وتحليل التباين أحادي الاتجاه ( ANOVA ) واختبار شيفيه Scheffe .
وقد توصل البحث إلي مجموعة من النتائج من أهمها :
لنجاح تطبيق نظام الإعتماد وضمان الجودة ينبغي توفر مايلي :
قاعدة بيانات دقيقة وشاملة لمختلف جوانب نظام التعليم العالي .
أن يكون لدى أعضاء هيئة التدريس رؤية واضحة عن مفهوم الإعتماد الأكاديمي والأهداف التي يسعي إلي تحقيقها .
استحداث بعض الهياكل التي تساعد علي تطبيق نظام الإعتماد الأكاديمي .
أن تعطي المؤسسات الإستقلالية في تقرير طريقة التغيير وخطواته .
توفير البيئة المناسبة لتطبيق نظام الإعتماد الأكاديمي ( تشريعات وتجهيزات – أعضاء هيئة التدريس مدربين ولديهم الدافعية ) .
الحاجة إلي تهيئة مناخ للتغيير .
  هناك صعوبات قد تواجه تطبيق الإعتماد الأكاديمي بمؤسسات التعليم العالي بمصر من بينها : ـ 
عدم وجود فلسفة عامة واستراتيجية مستقبلية محددة لمنظومة التعليم العالي .
غياب نظم ومعايير تقييم أداء مؤسسات التعليم العالي
مقاومة التغيير وضعف الاتصال                                       
وفي ضوء هذه النتائج تم تقديم مجموعة من التوصيات والمقترحات من بينها : ـ 
ــ التغلب على المشكلات التي يعاني منها نظام التعليم العالي في مصر.
ــ إعطاء قدر كبير من الاستقلالية لمؤسسات التعليم العالي .
ــ وضع التشريعات الضرورية لعملية الاعتماد الأكاديمي وضمان الجودة .
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
البحث الخامس  
عنوان البحث : ـ الدور التربوي للأسرة في الوقاية من الإعاقة دراسة تحليلية من المنظور 
                    الإسلامي
هدف البحث : ـ تسعى الدراسة إلى تحديد الأسباب الرئيسية المؤدية إلى حدوث الإعاقة         
                    وتحديد أبرز الموجهات الإسلامية للأسرة فيما يتعلق بالوقاية من الإعاقة 
                    واقتراح بعض السبل والإجراءات العامة التي يمكن من خلالها تفعيل قيام 
                   الأسرة بدورها تجاه الوقاية من الإعاقة
طرق الدراسة وخطواتها : ـ تم معالجة مشكلة الدراسة باستخدام المنهج الوصفي من 
                   خلال عرض وتحليل لمفهوم الوقاية من الإعاقة ومستوياتها المختلفة وتحديد 
                  بعض الموجهات الإسلامية لتفعيل قيام الأسرة بدورها في الوقاية من الإعاقة  الإضافة العلمية ونواحي الابتكار والإفادة من البحث : ـ  تتزامن الدراسة مع بعض 
                  المتغيرات على الساحة المحلية والعالمية والتي تستوجب التأكيد على  
                  حقوق الإنسان والاهتمام بالمعوقين وذلك لإعطائهم فرصتهم في الحياة 
                  والقيام بدور فعال في المجتمع وذلك باستثمار تلك الكاقات البشرية بما يحقق 
                  لها إتاحة الفرص والظروف المعيشية المناسبة مع بقية أفراد المجتمع 
                  والمشاركة في عملية التنمية .
   وتسهم الدراسة في إفادة الأسر وتوعيتها بالإجراءات التي ينبغي أن تتخذها لوقاية أطفالها من الإعاقة بداية من منع حدوث الإعاقة والاكتشاف المبكر لها أو التعامل مع المعوقين وتأهيلهم , كما تسهم في توعية المسئولين ــ عن برامج وتشريعات وخطط التربية الخاصة ــ بأهمية الانتفاع بما جاء في القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة من توجيهات تربوية تسهم في الحد من مشكلة الإعاقة.
 
 
 
 
 
 
 
البحث السادس
عنوان البحث : ـ متطلبات تهيئة مدارس التعليم الأساسي بمحافظة البحيرة لتطبيق الاعتماد 
                     وضمان الجودة ( دراسة ميدانية )  
هدف البحث : ـ تهدف الدراسة إلى وضع تصور مقترح لمتطلبات تهيئة مدارس التعليم 
                    الأساسي بمحافظة البحيرة لتطبيق الاعتماد وضمان الجودة وذلك في ضوء 
                    تجارب الدول المتقدمة من خلال الوقوف على : ـ 
ــ أسس الاعتماد وضمان الجودة في مدارس التعليم الأساسي .
ــ متطلبات تهيئة مدارس التعليم الأساسي لتطبيق الاعتماد في ضوء تجارب الدول المتقدمة. 
ــ تقديم تصور مقترح لتوفيرمتطلبات تهيئة مدارس التعليم الأساسي لتطبيق الاعتماد.
طرق الدراسة وأدواتها : ـ اتبعت الدراسة المنهج الوصفي التحليلي مع استخدام استمارة 
                    جمع البيانات وإجراء مقابلات مع فريق إدارة الجودة بالمدارس وكذا تحليل 
                   السجلات المدرسية . 
الإضافة العلمية ونواحي الابتكار والإفادة من البحث : ـ تقع الدراسة في بؤرة الاهتمام   
                   المصري المعاصر حيث اهتمام الدولة بتقويم الأداء ونظم الاعتماد , كما تعد 
                   الدراسة جهداً علمياً يتواكب مع الاتجاهات العالمية المعاصرة الداعية إلى 
                   تجويد التعليم . 
والمسئولين عن التعليم الأساسي في تقرير المتطلبات اللازم توافرها لتطبيق نظام الاعتماد وضمان الجودة بمدارس التعليم الأساسي .
                    
 
 
 
 
 
 
 
 
البحث السابع
عنوان البحث : ـ دراسة مقارنة لخبرات بعض الدول في تحويل الجامعة إلى منظمة تعلم 
                    وإمكانية الإفادة منها في مصر.
 هدف البحث : ـ  تسعى الدراسة إلى التعرف على خبرات بعض الدول في مجال تحويل 
                   الجامعة إلى منظمة تعلم , للإفادة منها في وضع تصور لكيفية تحويل 
                   الجامعات المصرية إلى منظمات تعلم بما يسهم في التغلب على مشكلاتها , 
                   ويعمل على تطويرها في ضوء التحديات المعاصرة. 
طرق الدراسة وأدواتها : ـ  تتبع الدراسة في جملتها منهجي البحث الوصفي والمقارن 
                  حيث يتم استخدام المنهج المقارن في عرض وتحليل خبرات بعض الدول في 
                  تحويل الجامعة إلى منظمة تعلم ومقارنتها , كما تستخدم الدراسة المنهج 
                  الوصفي في تحديد مقومات تحويل الجامعة إلى منظمة تعلم وعرضها على 
                  مجموعة من القيادات وأعضاء هيئة التدريس بالجامعات من خلال استبيان 
                  للوصول إلى تصور مقترح لتحويل الجامعة إلى منظمة تعلم . 
الإضافة العلمية ونواحي الابتكار من البحث : ـ تتناول الدراسة مفهوماً تربوياً جديداً 
                  له أهميته النظرية والتطبيقية في التعليم بعامة والتعليم الجامعي بخاصة وهو 
                 ( منظمة التعلم ) ولذا فإن دراسة هذا المفهوم وتحليل أبعاده , وبيان كيفية 
                 تطبيقه يمكن أن يفيد القائمين على أمور التعليم الجامعي .
 كما تفيد الدراسة المعنيين بأمور التعليم الجامعي في التعرف على خبرات بعض الدول في تحويل الجامعة إلى منظمة تعلم , وما تشمله هذه الخبرات من أنشطة وإجراءات وما ركزت عليه من مقومات وما يمكن أن تسهم به هذه المعرفة في التخطيط الجيد لتحويل الجامعة في مصر إلى منظمة تعلم . 
 
 
 
 
 
\  
البحث الثامن
عنوان البحث : ـ دور أستاذ الجامعة في تنمية المواطنة لمواجهة تحديات الهوية الثقافية
                      ( جامعة الإسكندرية كنموذج ) 
هدف البحث : ـ  تستهدف الدراسة ما يلي : ـ 
                  ــ التأصيل النظري لمفهوم المواطنة وقيم المواطنة والهوية الثقافية من خلال 
                    الأدبيات الثقافية والتربوية .
                  ــ رصد وتخليل للتحديات المعاصرة التي تلقي بظلالها على الهوية الثقافية .
                  ــ تحديد بعض قيم المواطنة اللازمة لمواجهة تحديات الهوية الثقافية 
                    والممارسات التي يتعين على أستاذ الجامعة تنميتها لمواجهة تحديات الهوية  
                   الثقافية ووضع تصور مقترح يتضمن مجموعة الآليات لتحسين قيام أستاذ 
                   الجامعة بدوره في هذا المجال .    
طرق الدراسة وأدواتها : ـ  تستخدم الدراسة المنهج الوصفي الذي يقوم على وصف                        
                   وتحليل وتفسير الظواهر , فضلاً عن تطبيق استبيانة لطلاب الفرقة الرابعة 
                  عن واقع إسهام أستاذ الجامعة في تنمية قيم المواطنة .  
الإضافة العلمية ونواحي الابتكار والإفادة من البحث : ـ  إن هذه الدراسة تعد استجابة 
                   لأبراز الإشكاليات المطروحة على الساحة السياسية والاجتماعية عالمياً 
                   ومحلياً , بما يحدد مسئوليات الجامعة في تنمية المواطنة , ودعم سلوك 
                  المشاركة الإيجابية في المجتمع الديمقراطي , حيث أن موضوع المواطنة لا 
                  يزال في بؤرة الموضوعات الحيوية والتي تحتاج لاستجلاء حقيقة هذا 
                  المفهوم وتأصيله وتحليل أبعاده وكيفية تطبيقه بما يتفق مع ثقافتنا وتحصين 
                 الشباب الجامعي بقيم المواطنة .
وتفيد هذه الدراسة المعنيين بأمور التعليم الجامعي وخصوصاً أساتذة الجامعات وتبصيرهم بالأدوار المنوطة بهم للإسهام في تنمية قيهم المواطنة لدي الطلاب .
 
 
                     
                       
البحث التاسع
عنوان البحث : ـ الشراكة بين كليات التربية ومدارس التعليم العام وسبل تفعيلها من وجهة 
                     نظر أساتذة الكلية والقيادات التعليمية " دراسة تقويمية "
 هدف البحث : ـ وضع تصور مقترح لتفعيل وتحقيق التنسيق والتكامل بين الكلية ومدارس 
                     التعليم العام وذلك من خلال : ـ 
                   ــ إلقاء الضوء على أهمية الشراكة بين كليات التربية ومدارس التعليم العام. 
                   ــ تحليل التحديات التي تحتم ضرورة التنسيق والتكامل بين كليات التربية 
                     ومدارس التعليم العام  .                     
                  ــ الوقوف على واقع الجهود المبذولة في مجال  الشراكة بين كليات التربية 
                    ومدارس التعليم العام ودورها في تنمية المعلم مهنياً . 
طرق الدراسة وأدواتها : ـ  تستخدم الدراسة المنهج الوصفي , كما تستخدم الدراسة 
                    المقابلة الشخصية بهدف التعرف على أداء وتصورات التربويين والقيادات 
                    التعليمية لكيفية تحقيق شراكة فعالة بين كليات التربية من ناحية ووزارة 
                    التربية والتعليم ( متمثلة في مدارس التعليم العام ) من ناحية أخرى . 
الإضافة العلمية ونواحي الابتكار والإفادة من البحث : ـ تعد الدراسة جهداً علمياً 
                    يتوافق مع رؤية الغالبية العظمى من دول العالم سواء المتقدم أو النامي بأن 
                    نجاح مدارسها يتوقف على الترابط والتعاون والشراكة بين كليات التربية 
                    وجميع مراحل التعليم . كما يوفر البحث إطاراً نظرياً يستفيد منه المعلمون 
                    ومديروا المدارس والإدارات التعليمية وقيادات المراكز والوحدات ذات 
                   الطابع الخاص بكليات التربية وصانعي السياسات التعليمية في مجال تجويد 
                   أداء المعلم وتنميته مهنيا .
كما تسهم الدراسة في وضع تصور مقترح لهيكل تنظيمي وإداري لوحدة إدارية بكلية التربية مع تحديد أدوارها ومهامها تكون مهمة هذه الوحدة تحقيق التنسيق والتكامل بين الكلية ومدارس التعليم العام .
 
 
 
البحث العاشر
ملخص الدراسة 
عنوان الدراسة : ـ تصور مقترح لتفعيل العلاقة بين التعليم الفني وسوق العمل في مصر في ضوء تجارب بعض الدول المتقدمة . 
هدف الدراسة : ـ  استهدفت الدراسة : ـ 
   ــ تحليل واقع العلاقة بين التعليم الفني وسوق العمل بمصر وتشخيص مشكلاته لتوضيح  
     مظاهر الخلل في العلاقة بين التعليم الفني وسوق العمل .
  ــ توضيح أبرز الجهود المصرية والنماذج التطبيقية لتقوية الروابط بين التعليم الفني وسوق 
    العمل .
 ــ الوقوف على بعض التجارب العالمية في مجال ربط التعليم الفني بسوق العمل من خلال 
   معايير جودة التعليم الفني  .
 ــ وضع تصور مقترح يمكن أن يسهم في تفعيل العلاقة بين التعليم الفني وسوق العمل بما يساعد في علاج مشكلات سوق العمل وتحقيق متطلباته .
طرق الدراسة وأدواتها : ـ  
اعتمدت الدراسة على المنهج الوصفي خاصة أسلوبي المسح والتحليل , فضلاًعن زياراتميدانية لبعض المدارس الفنية , كما اعتمدت على أسلوب استشارة الخبراء في بناء محاور التصور المقترح .
الإضافة العلمية والإفادة من الدراسة : ـ 
  تواكب الدراسة الاتجاهات العالمية التي تدعو إلى ربط التعليم الفني بسوق العمل في ضوء التغيرات المحلية والعالمية التي يمكن أن تساعد في دفع حركة الاصلاح الاقتصادي التي تعيشها مصر بعد ثورة 25 يناير , وتحقيق جودة خريج التعليم الفني , مما يعمل على تقليل البطالة بين الشباب . 
كما تفيد الدراسة مخططي سياسات النظم التعليمية في كيفية الربط بين التعليم الفني وسوق العمل من خلال عرض تصور مقترح لتفعيل العلاقة بين التعليم الفني وسوق العمل في ضوء معايير الجودة وثورة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات . 
 
أخر تحديث للصفحة : 3/14/2018 11:33:52 PM
عدد القراءات : 1111

جميع الحقوق محفوظة لجامعة دمنهور © 2016
تصميم وتنفيذ مشروع البوابة الإلكترونية