Skip Navigation Links
 

 

 

 

 

رئيس جامعة دمنهور يفتتح مبادرة معا نرسم طريقك لسوق العمل

 

 

بالتعاون مع الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجية والنقل البحري

 

 

ويستنكر قرار الإدارة الأمريكية بنقل سفارتها للقدس

 

 

ويقف حدادا على شهداء جامع الروضة بسيناء

 

 

 

 

افتتح الأستاذ الدكتور / عبيد صالح (رئيس جامعة دمنهور) مبادرة معا نرسم طريقك لسوق العمل بالتعاون مع الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجية والنقل البحري؛

 

بحضور كل من الأستاذ الدكتور / علي صوان (مفوض قطاع التعليم والطلاب) والأستاذ الدكتور / محمد أبو خليل (وكيل كلية التربية لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة)

 

والسيد الدكتور مدير فرع شركة التدريب وتكنولوجيا المعلومات التابعة للأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري والوفد المرافق ،

 

ولفيف من السادة عمداء ووكلاء الكليات وأعضاء هيئة التدريس والعاملين والطلاب، بمدرج الشهيد العقيد / رامي حسنين بكلية التربية.

 

حيث استنكر سيادته بالأصالة عن نفسه وبالنيابة عن مجلس جامعة دمنهور قرار الإدارة الأمريكية بنقل مقر سفارتها إلى القدس مؤكدا على عروبة القدس وضرورة وحدة الصف العربي

 

تأكيدا على عروبة القدس تلك الحقيقة التاريخية الثابتة والتي لا تنكر قدسية هذه المدينة لكل الديانات  السماوية.

 

كما طلب سيادته من الحضور الوقوف دقيقة حداد على أرواح شهدائنا ضحايا الحادث الإرهابي الأثيم بمسجد الروضة بسيناء.

 

كما أدان سيادته الحادث الأثيم الغاشم الذي راح ضحيته أكثر من ثلاثمائة شهيد بأيدي البغي والإرهاب؛ مؤكدا سيادته على أن هذه الحوادث لن تنل في يوم من الأيام من وحدة الصف خاصة

 

في ظل وجود قيادة حكيمة وقوات مسلحة بسالة وشرطة ماهرة وقضاء شامخ وشعب متكاتف.

 

وفي سياق متصل أكد سيادته على أن التدريب والتعليم هما ركيزتا التعلم الحقيقي أو ما يسمى بمبدأ تعلم الكبار ومبادئ المحاولة والخطأ؛ مؤكدا سيادته على أن التدريب والتأهيل هما السبيل الوحيد

 

لتوفير شباب منتج مؤهل بالمهارات الشخصية التي تجعله متميز في كافة المجالات.

 

كما تناول سيادته مبلغ الخطر القائم في التحديات الخارجية التي تحاك لوطننا الحبيب والتي يمكن إهمالها في الكلمة الإنجليزية P.S.T.E.L) التي تمثل المؤامرات السياسية والمشكلات المجتمعية 

 

والطائفية والثورة التكنولوجية أبتي تستهدف الشباب لسرقة وقتهم وطاقاتهم الإيجابية والأزمات الاقتصادية والمنظمات الحقوقية ومؤسسات المجتمع المدني ؛

 

الأمر الذي يمكن التغلب عليه من خلال غرس الوعي لدى الشباب.

 

وفي الختام تم تسليم الأستاذ الدكتور / عبيد صالح (رئيس الجامعة) درع الأكاديمية العربية وشهادة تقدير لجهود سيادته في بناء جيل واع و مستنير لبناء مصرنا الحبيب.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أخر تحديث للصفحة : 08/12/2017 05:52 PM
عدد القراءات : 703

جميع الحقوق محفوظة لجامعة دمنهور © 2016
تصميم وتنفيذ مشروع البوابة الإلكترونية