Skip Navigation Links
 

 

 

 

 

رئيس جامعة دمنهور يشهد فاعليات مناهضة العنف ضد المرأه  

 

 

 

 

 

فى إطار دعم جامعة دمنهور للمرأه المصريه وفى إطار توجيهات السيد الرئيس عبد الفتاح السيسى بأن عام 2017 هو عام المرأه المصريه

 

قامت جامعة دمنهور برعاية أ.د / عبيد صالح – رئيس جامعة دمنهور وبالتعاون مع المجلس القومى للمرأة بالبحيرة عقد فاعليات اليوم ال16 لمناهضه العنف ضد المرأه المصريه

 

عبر التاريخ ودور الحماية القانونية فيها بكلية رياض الأطفال بجامعة دمنهور بحضور كل من  فضيله الدكتور / محمد شعلان - وكيل وزارة الأوقاف والقس / طوبيا اسكندر - ممثل الكنيسه المصريه

 

والسيد/  عبد الفتاح عبد الحكيم  - مدير المنطقة الأزهريه بمحافظة البحيرة و المهندسة / زكيه رشاد  - مقرر لجنة حقوق المرأة بالمجلس القومى للمرأه

 

والأستاذ الدكتور/ مصطفى حمزه  - قائم بعمل عميد كلية رياض الأطفال وعددا من القيادات التنفيذية بالمجلس القومى للمرأة بالبحيرة والقاهرة

 

ونقيب المحامين بالبحيرة الأستاذ  /  رامى الحدينى  ولفيف من أعضاء هيئة التدريس والهيئة المعاونة والطلاب بالجامعة .

 

وقد افتتح الأستاذ الدكتور/ عبيد صالح فاعليات الملتقى بالترحيب بالساده الحضور وقد أشار سيادته بأن المرأة المصرية ودورها وقيمتها فى المجتمع تمثل مايقرب من 80% من المجتمع المصرى

 

فهى الأم والزوجة والإبنه والأخت هى المعلم والمربى للأجيال القادمه إذا أهدرت حقوق المرأه ... أهدرت قيمه المجتمع كافه وأن تكريم المرأة وحقوقها قد ذكر فى القرآن والإنجيل

 

قفد وصى نبى الله محمد صلى الله عليه وسلم بها حيث قال ( إستوصوا بالنساء خيرا)  .

 

 كما أوضح سيادته أن جامعه دمنهور نموذج يحتذى به فى تمكين المرأه المصريه من العديد من المناصب فهناك الكثير من القيادات النسائية يشغلن مناصب عديدة بالجامعة وكلياتها .

 

فى ضوء ذلك أكد سيادته ان المرأة تقف جنب إلى جنب مع الرجل لبناء مجتمع سليم واعى يعرف جيدا كيف يواجهه الأخطار مؤكدا أن مصر الآن تخوض حربا شرسه ضد الإرهاب
 
وأن مفهوم الحرب لم يعد فقط هو السلاح ولكن أصبح هناك حروب الجيل الرابع متمثله فى كلمه (  P.S.T.E.L ) والتى تشير إلى سياسه ومجتمع وتكنولوجى وإقتصاد وحقوق الإنسان
 
وهذه هى مداخل حروب الجيل الرابع الجديده ولذا على هذا الجيل والنشىء أن يكون واعيا بالأخطار التى  تحوم حول بلدنا الحبيب  مصر التى ذكرها الله 5 مرات فى القرآن و396 مره فى الإنجيل
 
ولذا فدور الأم المصريه لايقل عن أهميه عن دور المقاتل والمحارب فى ساحه القتال حيث تقع عليها مسؤليه خلق وعى جيل كامل أخلاقيا ودينيا وثقافيا ووطنيا 
 
 
 
 
 
 
 
 

 

 

 

 

أخر تحديث للصفحة : 06/12/2017 03:54 PM
عدد القراءات : 101

جميع الحقوق محفوظة لجامعة دمنهور © 2016
تصميم وتنفيذ مشروع البوابة الإلكترونية