Skip Navigation Links
 

 

رئيس جامعة دمنهور يشارك فى إفتتاح المشروعات الصغيرة للناجحين فى فصول محو الأمية 
 
 
 
افتتح الأستاذ الدكتور / عبيد صالح  - رئيس جامعة دمنهور
 
والأستاذة الدكتورة / مايسة المفتي (المسئول عن مشروع مصر القومي للقضاء على الأمية والأستاذة بجامعة عين شمس) ورئيس مجلس إدارة جمعية النهوض بالقرى
 
المشروعات الصغيرة للذين تم محو أميتهم من خلال طلاب جامعة دمنهور  ولخدمة أهل قرية أنور المفتى
 
بحضور كل من الأستاذة الدكتورة / غادة غتورى - عميد كلية التربية ،
 
والأستاذة / هالة صنيدق - مدير إدارة المشاريع بكلية التربية جامعة دمنهور ومسؤول عن مشروع محو الأمية  ،
 
والأستاذ / جمعة الهوارى - مدير مدرسة أنور المفتى ، والأستاذ / رشاد توفيق - مدير الادارة التعليمية بأبوحمص ،
 
والأستاذ / حمدى سلام - وكيل عام إدارة أبو حمص التعليمية  ، والأستاذ / محمد رمضان خطاب - مدير التعليم الثانوى بإدارة أبو حمص
 
وذلك بمقر  مدرسة أنور المفتى في إطار مشروع البحيرة بلا أمية وقد أفتتحت فصول محو الأمية بقرية أنور المفتي بمركز أبو حمص  لمحو أمية 10آلاف أمى حتى الأن .
 
وصرح الأستاذ الدكتور / عبيد صالح عن مكافأة مالية شخصية  من سيادته قدرها 3000 آلاف جنيه لأكثر سيدة إنتاجا
 
وسيتم عرض منتجاتها فى معرض عام لمنتجاتها لتشجيعها وبيع إنتاجها .
 
 وأكد الأستاذ الدكتور / عبيد صالح على ضرورة إجادة المرأة القراءة و الكتابة وأن التعليم هو الوسيلة الفعالة والركيزة الأساسية في التغييرالإجتماعي
 
لأن الأم هي أساس الأسرة ولا بد من تزويدها بمهارات الكتابة والقراءة لتحسين حياتها وأيضا أن تقوم المرأة بتشجيع أطفالها على الإهتمام بالتعليم
 
لضرورة الإهتمام بالنشىء وتحقيق التنمية المستدامة في المجتمع الريفي، لمحو الأمية وتعليم الكبار.
 
 وأشار صالح إلى أهمية المشاريع الصغيرة والعمل على التشجيع على  إقامتها، وكذلك المشاريع المتوسطة من أهم روافدعملية التنمية الإقتصادية والإجتماعية في الدول بشكل عام،
 
والدول النامية بشكل خاص، وذلك بإعتبارها منطلقاً أساسياً لزيادة الطاقة الإنتاجية من ناحية، والمساهمة في معالجة مشكلتي الفقر والبطالة من ناحية أخرى.
 
ولذلك أولت دول كثيرة هذه المشاريع إهتماماً متزايداً، وقدمت لها العون والمساعدة بمختلف السبل ووفقاً للإمكانيات المتاحة.
 
وأوضحت الدكتورة / مايسة المفتى أهمية دعم كل من يرغب بأن يظل أفضل كما  أن لا بد من زيادة الإهتمام بعمل المرأة  وفتح مجالات جديدة لها 
 
بما يتوافق مع طبيعة المرأة وقدراتها، ورعاية المشاريع المبتكرة.
 
وتم تكريم الناجحين فى فصول محو الأمية كما أن فريق العمل المدرب من جامعة دمنهور على الإستراتيجيات الحديثة للقضاء على الأمية سيقوم بتدريب طلاب جامعة الزقازيق
 
لما لهذا الفريق من سابق خبرة فى التدريب وتم الإستعانة به من قبل فى تدريب طلاب جامعة الإسكندرية .
 
وجدير بالذكر حصول جامعة دمنهور على المركز الأول في محو الأمية على مستوى الجامعات المصرية  للقضاء على الأمية بالإشتراك مع وزارة الشباب والرياضة
 
والهيئة العامة لتعليم الكبار حيث تم فتح 1000 فصل بمحافظة البحيرة، بإستخدام إستراتيجية جديدة في مشروع محو الأمية
 
وهى طريقة تربوية النص حيث تعتبر أحدث طريقة للقضاء على الأمية وتعد جامعة دمنهور الأولى في تطبيقها على مستوى الجامعات المصرية
 
حيث تم تدريب 2200 طالب من كلية التربية بالجامعة عليها.
 
 
 
 
 
 
أخر تحديث للصفحة : 12/08/2018 02:37 AM
عدد القراءات : 456

جميع الحقوق محفوظة لجامعة دمنهور © 2016
تصميم وتنفيذ مشروع البوابة الإلكترونية