Skip Navigation Links
 

 

 

رئيس جامعة دمنهور يقود قافلة بيطرية زراعية بشرية توعوية
 
 
 
بقرية إبيا الحمراء بمركز ومدينة الدلنجات
 
 
 
 
 تحت رعاية الأستاذ الدكتور / عبيد صالح (رئيس جامعة دمنهور ) قامت الجامعة بتنفيذ أعمال القافلة البيطرية الزراعية البشرية التوعوية 
 
والتي تقام بقيادة سيادته في إطار الخدمات العلاجية الإرشادية التوعوية التي تنظمها الجامعة من خلال كليات (الطب البيطري والصيدلة والزراعة والتمريض والتربية والآداب)،
 
وذلك بقرية إبيا الحمراء ، وبالتعاون مع مركز ومدينة الدلنجات ، وحضور السيد النائب / محمد الدامي (عضو مجلس النواب)  ، والسادة عمداء ووكلاء الكليات ،
 
ولفيف من السادة أعضاء هيئة التدريس والهيئة المعاونة والطلاب والقيادات الشعبية والتنفيذية.
 
 
وقد صرح السيد الأستاذ الدكتور / عبيد صالح ( رئيس الجامعة) أن جامعة دمنهور تهدف من خلال هذه القافلة إلى تقديم الخدمة التوعوية والإرشادية للمربين والمزارعين ولسكان المنطقة،
 
وغرس ثقافة الخدمة المجتمعية ، وهذا من خلال الدور التنموي للجامعة في سبيل خدمة مجتمعها، الأمر الذي يعد نموذجًا رائدًا على مستوى الجامعات المصرية.
 
كما أكد سيادته على أن هذه القوافل تأتي في إطار الخطة التطويرية لجامعة دمنهور والتي ترتكز على محاور ثلاثة وهي: تقديم خدمة تعليمية أفضل، تطوير العملية البحثية بشكل متميز،
 
وخدمة المجتمع البحراوي ، وأن تكون الجامعة بيت خبرة للمجتمع ككل بما يتيح الاستفادة من العملية التعليمية والنشاط البحثي في تنمية وخدمة المجتمع
 
وتوفير منظومة غذاء آمن ومجتمع صحي على قدر كبير من الوعي.
 
 
كما أشار سيادته إلى أن الجامعة في إطار المشروعات التي تبنتها بالاشتراك مع محافظة البحيرة في سبيل توفير غذاء آمن ومشروع محافظة البحيرة خالية من مرض السرطان
 
حيث تتبنى مثل هذه القوافل التوعوية والخدمية تهدف إلى  منع الأمراض من المنبع والوقاية منها بالتوعية بأضرار المبيدات الحشرية الضارة والتعريف بالبدائل الصديقة للبيئة ،
 
والمتاحة بالشكل الذي يؤدي إلى رفع الكفاءة الانتاجية على مستوى الخضر والغلال وغيرها من المحاصيل الزراعية، وكذلك القيام بتقديم النصح والإرشاد في مجال تربية الثروة الحيوانية
 
والإنتاج الداجني والعزل الصحي للحيوانات المريضة .
 
 
تأتي القافلة في إطار مبادرة جامعة دمنهور لنشر ثقافة التوعية  وتوفير الخدمات العلاجية بالمجان للحيوانات المريضة وتقديم الخدمات الإرشادية للمربيين والمنتجين 
 
مما سيكون له الأثر الفعال في تنمية الثروة الحيوانية والداجنة بالمحافظة ، وتدريب الطلاب بشكل ميداني على المجالات والتطبيقات العملية من خلال الاحتكاك المباشر بالمجتمع الخارجي ،
 
واكتساب مهارات التعامل خارج الإطار الأكاديمي البحت تحت إشراف الجامعة وخبرات كوادرها المتميزة ، وحماية المواطنين من الأمراض المشتركة التي تنتقل للإنسان من خلال
 
التعامل المباشر مع الطيور والحيوانات مثل أمراض "البروسيلا والسل وإنفلونزا الطيور وحمى الوادي المتصدع.  و الميكروب الحلزوني والتوكسوبلازما وغيرها ".
 
كما قامت القافلة الزراعية بتقديم الخدمات الإرشادية والتوعوية في مجالات الإرشاد الزراعي والوقاية من المبيدات المسرطنة والحلول البديلة
 
الصديقة للبيئة مما يوفر إنتاج غذاء آمن ،وفي مجال النصائح الطبية والكشف المبكر عن عديد من الأمراض البشرية
 
قامت القافلة البشرية بالقيام بتحاليل الضغط والسكر لسكان القرية والقرى المجاورة لها.
 
 
وقد بدأت  القافلة عملها من الساعة التاسعة صباحا حيث تم تقديم الخدمات العلاجية لعدد (1500) طائر وحيوان (بقر – جاموس - أغنام)
 
هذا بالإضافة إلى حالات فحص الديدان الداخلية والديدان الخارجية وطفيليات الدم وعلاج التهاب الضرع حيث شملت أيضًا الكشف والمتابعة في مجالات الأمراض التناسلية والولادة،
 
والفحص الميكروسكوبي، والعمليات الجراحية، والتثقيف الصحي حول أمراض السكري وضغط الدم لحوالي (200) فرد والتحليل والعلاج المجاني لفيروس سي.
 
 
أعقب ذلك ندوة تثقيفية توعوية ألقاها الأستاذ الدكتور / محمد فوزي والي (الأستاذ بكلية التربية) لسكان القرية والقرى المجاورة للتوعية بأهم القيم والعادات المجتمعية
 
وتصحيح عدد من المفاهيم والمصطلحات المغلوطة ، والتأكيد على ضرورة المشاركة الإيجابية في كافة نواحي الحياة السياسية والتوعية بأهم التحديات والمخاطر والتهديدات
 
التي تواجه الأمن القومي المصري ، وضرورة الإصطفاف قيادة وجيش وشعبا لبناء الدولة الوطنية الحديثة.
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
أخر تحديث للصفحة : 22/02/2018 06:21 PM
عدد القراءات : 354

جميع الحقوق محفوظة لجامعة دمنهور © 2016
تصميم وتنفيذ مشروع البوابة الإلكترونية