Skip Navigation Links
 

 

 

 

 

رئيس جامعة دمنهور ... التعاون ينمى المجتمع ويزيد من ترابطه
 
 

 
 
 
إفتتح السيد الأستاذ الدكتور / عبيد صالح - رئيس جامعة دمنهور  
     
          اليوم الجمعة الموافق 2-2-2018   (جمعية تنمية المجتمع )  بقرية التلبنتى مركز إيتاى البارود بمحافظة البحيرة  
 
بحضور كل من الأستاذ / إبراهيم صالح  - رئيس مجلس مدينة إيتاى البارود والسيد اللواء / فايز شلتوت - سكرتير عام محافظة الدقهلية من أبناء قرية التلبنتى 
 
والمقدم  / محمود عرقوب نائبا ًعن المستشار العسكرى لمحافظة البحيرة .
 
حيث تقام فعاليات القوافل التوعوية والزراعية والبيطرية والطبية والتربوية لقرى محافظة البحيرة للمساعدة بالنهوض بالمجتمع والتغلب على أمراضه .
 
وإستهل الإفتتاح بعدد من الإبتهالات والتواشيح الدينية للمقرئ / عتمان صقر بقرية التلبنتى بمركز إيتاى البارود .
 
وأعرب الأستاذ الدكتور / عبيد صالح - رئيس جامعة دمنهور عن سعادته بالمشاركة فى مثل عذه الأعمال الخدمية مستعينا ببعض الآيات القرانية
 
 قل تعالى : ( و تعاونوا على البر والتقوى ولا تعاونوا على الإثم والعدوان  ) و (من يعمل مثقال ذرة خيرا يرى ) 
 
حيث أن مثل هذه الأعمال  الخيرية المميزة تزيد من الترابط والتماسك والمشاركة المجتمعية وترسيخ قيم الولاء والانتماء لمصرنا الحبيبة .
 
و طالب سيادته بإقامة جمعيات خيرية فى كل قرى ومراكز المحافظة ووعد بإتاحة كل سبل الدعم والامكانيات بجامعة دمنهور ولكل العاملين بالجامعة
 
لخدمة هذه الجمعيات و للمزيد من الأعمال الخيرية والمجتمعية والوقوف مع كل فئات المجتمع وأن مثل هذه القوافل (البيطرية – البشرية – الزراعية – التوعوية ) 
 
التى تقوم بها جامعة دمنهور جزء بسيط من الأعمال التى تقدمها لأبناء محافظة البحيرة و الحرص على ضرورة العمل الجاد للنهوض بمصر ووضعها فى المكانة التى تستحقها .
 
كما أشار سيادته على أن هناك أمراض عديدة تصيب الحيوانات مثل مرض السل وهو من الأمراض الخطيرة التى تنتشر بسرعة فائقة  ليس فقط بين الأسر والعاملين بمجال الإنتاج الحيوانى 
 
و المزارعين بل وكل أفراد المجتمع وأنه لابد من متابعة الحيوانات ورصد حالتها الصحية بصورة مستمرة لمتابعة أى تغيرات على حالتها الصحية لأنه إذا لم يتم التشخيص  السليم
 
لحيوان واحد مصاب بمرض السل من الحيوانات المدرة للألبان تم حساب تكلفه ذلك وجد أنه يكلف الدولة 38 مليون جنيه لعلاج هذا المرض لأنه من الأمراض التى تنتقل عن طريق الألبان
 
ومنتجاتها وتعيش داخل الخلايا فى الأفراد المصابين تحتاج إلى علاج مكثف لمدة 6 شهور ..
 
كما أوضح الأستاذ  الدكتور / جمال عمران - عميد كلية الصيدلة  أن القوافل الطبية عمل من أعمال التكافل الإجتماعى فى إطار المشروع القومى
 
لفخامة الرئيس /  عبد الفتاح السيسى  - رئيس جمهورية مصر العربية  
 
نحو مصر خالية من فيرس سى الذى حقق نتائج فاقت التوقعات وجعل مصر فى مقدمة الدول المعالجة لهذا المرض على مستوى العالم  
 
وأوضح كل من السيد الأستاذ الدكتور / عبد الحميد السيد - عميد كلية الزراعة والسيدة الدكتورة /  إيمان العرجاوى - الأستاذ بكلية الزراعة بجامعة دمنهور أن مثل هذه القوافل
 
تزيد من الوعى ومعرفة الخريطة المرضية لشتى قرى محافظة البحيرة لكل المزارعين لمعرفة الأمراض التى قد تصيب النباتات ومختلف أنواع الحاصلات الزراعية والأمراض المتوقعة
 
لها وكيفية تجنبها مما يهدف إلى زيادة الإنتاج والحفاظ على الرقعة الزراعية وأيضا ً التوعية من إستخدام المبيدات الضارة على صحة الإنسان والحيوانات التى تؤدى الى التلوث
 
وأيضا ً تدريب الطلاب على الكشف على الأمراض الموجودة من النباتات والحاصلات الزراعية وتشخيصها وعلاجها والحد منها 
 
وذلك بوصف العلاج المناسب بالطرق العلمية المتطورة التى تجنبنا مخاطر هذه الأمراض وأيضا ً الكشف عن نقص العناصر فى التربة الخاصة بخصوبتها وتوصيفها.
 
والتوصية بإستخدام أفضل أنواع الأسمدة المناسبة لزيادة الإنتاج وزراعة غذاء صحى آمن خالى من كافة الامراض.
 
 وضمنت القافلة مجموعة من السادة الأطباء لعمل تحاليل لأمراض الضغط والسكر والكشف المبكر على فيرس سى وذلك طبقا ً للخطة الإستراتيجية 
 
لمكافحة وعلاج فيرس سى لجامعة دمنهور لمحافظة خالية من فيرس سى .
 
و أكدت الأستاذة الدكتورة / إيناس محمد إبراهيم - قائم بعمل عميد كلية التمريض بجامعة دمنهوروالأستاذة الدكتورة / نيفين حسن - وكيل الكلية لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة
 
مشاركة  30 طالب وطالبة ولفيف من أعضاء  هيئة التدريس بعمل القوافل الصحية حيث يقوم الطلاب  بقياس السكر بالدم وقياس الضغط وسحب عينات دم للامهات الحوامل
 
لتحليل فيرس سى بمعامل كلية الصيدلة بجامعة دمنهور والتثقيف الصحى للعناية بالأمهات أثناء الحمل والعناية بالطفل والتوعية عن مرض السكر والضغط 
 
والوقاية من العدوى والوقاية من فيرس سى .
 
وقال السيد الدكتور  / وفدى أبو النضر - وكيل كلية الآداب لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة أن كلية الآداب تتولى توعية المواطنين وبث روح المواطنة بينهم من أجل النهوض 
 
بمصرنا الحبيبة وبث روح التعاون من أجل رفع عجلة الأمان ومكافحة الإرهاب والتطرف .
 
حيث قامت  جامعة دمنهور بعمل مسح شامل لفيرس سى لجميع أهالى القرية لمتابعة الحالات الإيجابية ومعالجتها حتى الشفاء على نفقة الدولة .
 
وتقدم السيد الأستاذ / ابراهيم صالح  - رئيس مجلس مدينة ومركز إيتاى البارود  و سيادة اللواء / فايز شلتوت - سكرتير عام محافظة الدقهلية
 
 
بالشكـــــــــــــــــــــــــــــــــر
 
 
للسيد الأستاذ الدكتور / عبيد صالح  - رئيس جامعة دمنهورعلى المجهودات  الخيرية  الرائعة   
 
و أعرب عن  بالغ شكره للقيادة السياسية على الإختيار الصائب لسيادته وتقدم بالشكر أيضا لكل الحاضرين على المساهمة البناءة فى هذا العمل العظيم.
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
أخر تحديث للصفحة : 02/02/2018 10:25 PM
عدد القراءات : 612

جميع الحقوق محفوظة لجامعة دمنهور © 2016
تصميم وتنفيذ مشروع البوابة الإلكترونية